القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الجسد المحرم الحلقة السابعة و الأربعون

 رواية الجسد المحرم : هي رواية لمن هو فوق 18 سنة 

الحلقة السابعة و الأربعون

رواية, قصص, محارم, الجسد, الحب, العشق
رواية الجسد المحرم الحلقة السابعة و الأربعون


وصمة عار

بفضل علاقاته خرج بدر من التحقيقات كالشعرة من العجين و تم طي الملف و قد حصل على أموال كثيرة بفضل تلك العملية كلها و لكنه أصبح موصوما بشكل سلبي جدا في أروقة الجامعة و أغلب الأساتذة باتوا يرفضون التعامل معه في ما هو بات يفكر جديا في الإستثمار في إنشاء مدرسة تعليم السياقة عصرية و مبتكرة و تكون في إسم والده بعدما بات يتردد على الجامعة و يجد الموظفين هناك و الأساتذة يتهربون منه و بعضهم أقفل الهاتف في وجهه و رغم محاولته تبرئة نفسه و رغم ما كتبه في الفيسبوك عن كونه مظلوما إلا آن الكثيرين باتوا يتحدثون من وراءه و مع مرور الأيام تأكد له فعلا أنه لا يمكن القيام بشيء حيال الأمر و أنه كما قال له أحد الأساتذة أصبح ورقة محروقة و مكشوفة و عليه البحث عن عمل اخر له.

لأول مرة بات يقضي معها اليوم كله و بل يتغذيان في اَماكن مختلفة و هي فرحة به جدا و أخيرا أحست بأنها تمتلكه فيما هو لم يكن يحكي لها كثيرا عن مشاكله و يكتفي بممارسة الجنس معها بكثرة حتى ينهكها و ينصرف في وقت متأخر و لا يبقى معها حتى الصباح أبدا في أمر غامض بالنسبة لها و لكنها تعودت ألا تسأله تبعا لتعليماته من البداية.

مهمة جديدة

ذات يوم و في الواحدة ظهرا و هو يمارس عادته المألوفة معها و بين هما عاريان و مستلقيان معا و هو يلعب في هاتفه بينما هي بقيت منسجمة مع عضوه الذكري تقبله و تلعب معه إذا بستة رجال يقتحمون المكان و هم بلباس مدني و بالكاد هي غطت نفسها بلحاف كان بجانبها فيما هو قام و ارتدى الشورت فيما اخرج لها واحد منهم بطاقته ليجده ضابط أمن و رغم ذلك فقد حافظ بدر على هدؤءه كثيرا و مشى مع الضابط إلى الصالون و هناك جلس الإثنان فيما الضابط ينظر في عينيه مباشرة و هو يقول له ماذا تفعل مع إمرأة لا بربطك بها عقد زواج أتدرك أنك الان في حالة تلبس و هذا فساد و دعارة و بدر لازال في حالة ذهول و هو بقي صامتا و كأنه معترف بكل كلمة قالها الضابط و لكن ما شغله حقا هو من الذي بلغ عنه و هل هناك جهة ما تستهدفه و هي من بلغت عنه، في ما الضابط دخل في عموميات و بات يشرح المدة السجنية التي قد يقظيها أي شخص بسبب تهم مشابهة و لم يتأخر بدر في سؤاله عن ما يحب دفعه من أجل جعل الضابط يغادر رفقة مرافقيه و لكن الضابط قام من مكانه و أخرج بطاقة فيها رقم هاتفه و قال له أنا أنتظرك في الرابعة عصرا في المقهى المجاورة و غادر رفقة معانيه تاركا بدر مجددا في حالة ذهول أكبر و لكن بدر لم يتأخر عن الموعد الذي ضربه له الرجل و وجده في المقهى الموعود و أختار الضابط مكانا بعيدا و معزولا و هناك جلس الإثنان معا و لكن سرعان ما قام و قال له الضابط أترك سيارتك مكانها و انطلق الإثنان نحو مقهى مطل على البحر حيث كان الجو باردا و الزبائن قليلون جدا و لم يستغرق الوقت طويلا حتى قال له الضابط بأنه يعتبره شابا ذكيا و لذلك فهو يعرض عليه أن يشتغب معه في مهمة خاصة و بالطبع بدر ستشتغل معه هي الأخرى و بقدر ما بدا العرض لبدر صادما نوعا ما و لكن ان يشتغل مع المخزن كما تلقب الدولة لدى عموم المواطنين هو أمر جيد جدا و لا مانع من تجربته و على العموم فكل من يقترب من السلطة يغتني و ينال مكاسب و مناصب و الأمر يستحق المغامرة فعلا و قد رحب بدر بالمهمة الجديدة.

الحلقة السادسة و الأربعون 

أدخل لصفحتنا و أجب عن سؤال اليوم :  من هنا

 الجزء الأول الكامل على شكل PDF

كلمات مفتاحية :

رواية, قصص, محارم, الجسد, الحب, العشق


فضلا و ليس أمر إدعموني :    من هنا

إنضموا لصفحتنا : من هنا

انضموا لتويتر : من هنا


إقرأ المزيد :

درجات الحب و العشق

جربا أرجوحة الحب

فستان سهرة و حمالة صدر 2020

أسماء و أم أسماء - الجزء الثاني -

قصة حب مع إمرأة عربية

قصة حب محرمة الجزء الثاني

هيثم و وئام و عثمان

كيف تخطف قلب إمرأة؟

كيف تواجهين تنمر الرجل؟

هذا رجل كذاب

أشياء يحرمك منها الزواج

عن حب يجذبك لهذا الرجل

هيثم و وئام و عثمان

سمات قصص الحب المعاصرة

لماذا أنت إمرأة عازبة و عانس؟

لماذا عليك أن تكون رجلا قاسيا؟

حركات جريئة يحبها الزوج

لماذا المرأة أقوى من الرجل؟

تصرفات لا تحبها زوجتي

رجل يقول سامحيني و أعتذر

أشهر روايات الحب العربية و العالمية

مفاتيح إثارة الزوجة لأقصى درجة

أنواع الزوجات

قصة حب ما بين ثنائي منسجم

أخطاء شائعة تؤدي لزنا محارم

قصة حب مع رجل بليد

اعرف زوجتك او زوجك من شخصيات الإنمي

ماذا تنتظرين من الرجل المتسلط؟

الأسرار في صفات إمرأة لعوب

الحب في الأربعينات هو الأفضل

صناعة الحب و تجارته


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات