القائمة الرئيسية

الصفحات

الجسد المحرم الحلقة الواحدة و الثلاثون

 رواية الجسد المحرم : هي رواية لمن هو فوق 18 سنة 

الحلقة الواحدة و الثلاثون

إشترك معنا لكي يصلك الجديد

رواية, قصص, محارم, الجسد, الحب, العشق
الجسد المحرم الحلقة الواحدة و الثلاثون

فضلا و ليس أمر إدعموني :    من هنا

زواج بالإكراه

أكثر ما أغاضها حقا هو عدم حصول بدر على رقم هاتفها و عدم محاولته التواصل معها و بدا الأمر كالغصة تفكر فيه دائما لدرجة وصل بها الحال لتقول عن نفسها أنها لم تكن سوى ليلة جنسية عابرة بالنسبة له أو ربما لم يستمتع بها بنفس القدر و لكنها كيف كانت ستمتعه و هي بالكاد تقف على رجليها أمام وحش كاسر.

عاد سعيد إلى مدينته الصغيرة و قد ودعها و عيناه تكاد تغرقان بالدموع لدرجة جعلها تبكي بعد أن غادر رغم أنها لم تظهر له شيئا أمامه و لكن الحزن ملك قلبها لأيام متواصلة مع حالة من القلق على مستقبل الأيام و مع السؤال كيف ستتدبر حالها عند نفاذ القليل المتبقي عندها من دراهم معدودة و مع هذا كل إحساس كبير بالفراغ، لتجد نفسها تفكر جديا في العرض الذي قدمه لها أعمامها و عمتها من فكرة الزواج بإبراهيم و مقاسمة البيت مع اختها بحيث هي تأخذ الجزء السفلي كله و اختها الجزء العلوي و كل واحدة لها بابها المستقل و تعزل كل واحدة الأخرى و هي قد تكتري حقها و تذهب للسكن مع عمها.

لم يفت الكثير حتى إتصلت بعمتها و أخبرتها بقبول العرض العائلي و هذا ما جعل العائلة تسرع في تزويجهما في حفل بسيط جدا و عقدا قرانهما و بدون أي ضوضاء أو ضجيج تم نقلها بسيارة إكتراها أحد إخوته من منزلها إلى منزل عمها لتجد نفسها تسكن مع عمها و أبناءه الأربعة، بحيث هي من ستتولى مهمة ربة البيت في منزل فسيح مبني من طين في منطقة خلاء إستقر فيها عمها بعد أن قضى جل عمره يسرح الماعز في جبال عديدة ورد مناطق كثيرة مختلفة.


إبراهيم

إبراهيم  رجل في الأربعينات من العمر منذ صغره و هو الاخ الوسط بين إثنين يكبرانه هما حميد و بومجعة و إثنان أصغر منه سنا مصطفى و علي و هو رابع واحد فيهم جرب السجن و كلهم يقومون بآعمال مختلفة فمصطفى بائع فراش في سوق المدينة و بوجمعة يتجول طيلة اليوم بعربة خضار و فواكه و أما حميد فهو مياوم بناي و علي ينتقل ما بين حرفتي الكهربائي و السباك و الصباغ أحيانا أخرى، أما والدهم فليس له لا تقاعد و لاشيئ و حتى تربية الماشية التي كان يحترفها بعد إستقراره في ذلك الخلاء لم تعد تؤتي أكلها حقا فعندما يحسب يجد أن ما صرفه على العلف و الكلأ تقريبا يساوي ما يجنيه بعد بيعه لعجل أو خروف و بالكاد اكتفى ببقرة يحلبها كل صباح و ييبع كل لتر بدرهمين للتعاونية التي ترسل عاملها ليجمع الحليب فجر كل يوم و لديه بعض الدجاجات من النوع البلدي الذي يقوم مرة في الاسبوع بأخذ واحدة منهن أو إثنتين إلى السوق الأسبوعي فإن ييعت كان جيدا و إن لم تباع يرجعها للمنزل ليطلق سراحها تلهو و تلعب بقرب أخواتها. 

أما إبراهيم فيعتبر تقريبا النموذج الأنجح في العائلة كلها و لكن كما يقول والده فعين أصابته حتى كان مصيره السجن، و إبراهيم جرب كل الحرف و المهن فمن الصباغ إلى الميكانيكي إلى الكهربائي و تاجر في الماشية لفترة رفقة والده حتى إفتتح محل بقالة صغير في واحد من أطراف المدينة و لم ينجح المشروع الصغير رفقة شريك له و لكنه كان طريقا للحرفة التي جعلته يكسب مالا أكثر من باقي إخوانه و هي بيع الخميرة، فقد وصل لموردين مهمين و بدأ يشتري عندهم بالجملة ليعيد توزيعها على بقالي المدينة بالتقسيط مع هامش ربح له و في بداياته كان يوزعها بدراجة عادية و مع مرور الوقت إنتقل لدراجة نارية و كبر عمله حتى إشترى سيارة سلع قديمة و اضاف للخميرة بضائع أخرى و بات يكسب ربحا جيدا في اليوم الواحد و لكن ظل عيبه الوحيد هو وقوعه في حب النساء و المؤخرات و لا يروح للمنزل إلا و قد خسر كل ما ربحه و مع كل واحدة يصرف عليها بإسراف حتى يقضي منها وترا ثم يبحث عن أخرى و لا يفرق بين صغيرة أو كبيرة لا متزوجة و لا عازب و مستعد للدفع المال أكثر لإرضاءها َ أكثر أما حين يقل الرواج يتصل بأخريات يرضين بممارسة جنسية سريعة داخل السيارة مقابل خمسين درهما و رغم التحذيرات التي كان يتلقاها من والده و إخوته إلا أنه لم يكن يعير هما لأحد فقد حول الشقة التي يكتريها في المدينة إلى فضاء دعارة مشترك بينه و بين أقرانه و لعل افضل مكان يصطاد به فرائسه هو بقرب الثانوية بحيث كل يوم يقضي ساعة أو ساعتين هناك يطار التلميذات رغم أنهن من أصعب الأنواع إقناعا إذ قد يطارد إحداهن شهرا و يعطيها ما تريد و لكن فكرة الذهاب معه إلى المنزل خط أحمر و أقصى ما يناله من إحداهن هو قبلات في الشفتين او حتى حرية تصرف في الثديين و أما إن دفع المال الكثير فأقصى ما سيصل إليه هو حصة لعق و لحس لعضوه الذكري حتى يقذف حليبه شررا متطايرا. 

الحلقة الثلاثون

أدخل لصفحتنا و أجب عن سؤال اليوم :  من هنا

 الجزء الأول الكامل على شكل PDF

كلمات مفتاحية :

رواية, قصص, محارم, الجسد, الحب, العشق

فضلا و ليس أمر إدعموني :    من هنا

إقرأ المزيد :

ماذا تنتظرين من الرجل المتسلط؟

الأسرار في صفات إمرأة لعوب

الحب في الأربعينات هو الأفضل

صناعة الحب و تجارته

خمسة أوهام و أكاذيب عن الحب

ستة أماكن لعيش الحب بشكل مثير

الأسرار في قصة الحب مع رجل الأعمال

أخطاء المرأة العاملة

عن الحب مع الرجل المهذب

خمسة رجال إحذر من صداقتهم


قصة حب محرمة

أسرار تحول الصداقة إلى قصة حب

برجك اليوم 

ماذا عن الحب في بحر؟

لماذا يهرب منك الرجال؟

ماذا شكل الجسم المثير؟

لماذا نحتاج الحب؟

الرجل الذي لا يصلح في الحب؟

أفضل أوقات الرومانسية

لماذا تطلب المرأة الطلاق بعد شهر؟

برجك اليوم الثلاثاء 15 سبتمبر 2020

رواية الجسد المحرم الحلقة السادسة

رواية على هوى أريناس الحلقة الثالثة عشر

الأسرار التي تفيدك عن الزواج

لماذا الرجل الغربي احسن من الرجل الشرقي؟

ماذا عن الطلاق السعيد؟

قصة حب مع عاشق الكرة

تعرف على أشهر شهداء الحب

ما الذي يوجعنا في الحب؟

تجاهل الحب و العشق

ماذا عن الزواج من إمرأة مشهورة؟

أسرار الزوجة المغربية

لماذا تلتف الفتيات حول رجل متزوج؟

خمسة أسرار لا تخبري بها أي صديقة

أشياء في الحب لا تطلب

قصة حب من قصص الحب المستحيل

حياة زوجية منتهية

الحب و رسالة الحب

دقات القلب أهم رموز الحب

خليجيات الانستغرام قصة حب و نجاح

مسلسل الحب الأول

تستحقان تهنئة زواج ناجح

تجنب قصة حب في العمل

قصة حب مع رجل سمين

أكثر من لاعب كرة قدم تزوج من هوليود

أفضل مسلسلات العشق

سافري وحيدة 

قبل الزواج من فاشنيستا

لماذا توقفتما عن ممارسة الجنس؟

كيف تنتصرين في حرب الحب؟

قصص محارم

سبع نصائح قبل الزواج

تريد منك أكثر من كلام حب

أحدث قصص الخيانة الزوجية

أسلحة المرأة: الرقص و المشي و اللعق

عيشا الصداقة في قصة حب

أغرب القبلات الخاطفة

ست قصص محارم تهز العرش

كيف تتعايشين مع حماتك التي تكرهك؟

كيف تفترقان بتحضر؟

ماذا عن الزواج عن الرجل بعد الخمسين؟


إنضموا لصفحتنا : من هنا

أنضموا لقناتنا : من هنا

انضموا لتويتر : من هنا

فضلا و ليس أمر إدعموني :    من هنا


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات