القائمة الرئيسية

الصفحات

 خياط الفراش

الجزء السابع

قصص الخيانة, الخيانة الزوجية, رواية, قصص, محارم, الجسد, الحب, العشق
خياط الفراش- الجزء السابع - 

شعلة الحب

يعلم حميدا جيدا من خبرته من النساء أن المرأة عندما تحب و ترضى فتصبح فراشة طائرة و في الحب تفضحها عيناها و نطراتها و لباسها و مشاعرها و إبتسامتها فمهما حاولت الثبات مع الرجل الذي تحبه إلا أن حبها له و إعجابها به لا يمكن أن تخطئه عين و ذلك فعلا ما إنطبق على فاطمة و خولة فهاته الأخيرة رغم سنها الصغيرة إلا أنه و منذ اللحظات الأولى في مراهقتها لا تعجب إلا بالرجال الأكبر سنا، ففي حين كل البنات معها في القسم يعجبن عادة بوسيم القسم أو أستاذ شاب مثلا إلا أنها قلبها لا يدق للرجال الأكبر سنا لذلك مثلا كانت تعشق أستاذ اللغة العربية و الذي يقارب في عمره سن والدها فتظل تجهد أمامه و تجلس بالمقعد المقابل له تماما تحسب كل نظراته و همساته، ناهيك عن إعجابها بوالد صديقتها لذلك فقد وجدت في حميد البروفايل الذي تحلم به بشكل كبير فبقدر ما لا تهمها القبلات و كل ما يفعله في جسدها بقدر ما تحبه ينهل من جسدها و يلبي رغبته من خلال جسدها فقط لدرجة تحس أنها أنثى في سن والدتها تماما و لكن في دواخلها كمية لا متناهية من المشاعر المتضاربة فهي تريده أبا حاضنا لها و لكنها لا تغار من أن تشاركه مع أمها بل هي تحب نفسها كعشيقة فقط فهي تتخيل نفسها تضحي من أجل إسعاد أمها فعقلها الصغير قال لها بكل بساطة كلما أمتعتيه و أعطيته ما يريد كل ما بقي يلبي شروطك و التي من أهمها أن يبقى بجانب أمها أولا و بجانبها هي و إخوتها ثانيا.

لم تكن الفتيات يتخيلن امهن تقاسمهن علب المكياج و الحديث عن وصفات التجميل فالحب يفقد الإنسان عقله كما قالت هناء بسخط كبير فالأم الوقور و الجدية و القليلة الكلام و التي تتصرف دوما كقائد عسكري و قلما خاضت في منطقة الحميميات مع بناتها، فجأة أصبحت الأم البشوش الضحوك و التي بدأت تنصت للأغاني و تغير لباسها و إن بقي محافظا بطبيعته و لكن اللون الاسود هزمته ألوان أخرى وصارت باقي الألوان تاخذ حطها تباعا الواحد تلو الأخر، فيما يبدو أن فاطمة بدأت تتصاحب كثيرا مع خولة و تبتعد عن هناء التي أصبحت ترمي الكلام لأمها من حين لآخر لتندلع المعركة بينها و بين خولة التي تقوم بالدفاع عن اللوك و الشكل الجديد لوالدتها فيما ميساء متفقة مع خولة و أما مها تقريبا فيلقبنها بالعالمة لا لشيء إلا لإرتباطها الوثيق بدراستها فهي تحصل المراكز الأولى في كل الاقسام و عالمها بعيد كثيرا جدا عن عالمهن فمن إعتزالها لأكل اللحوم إلى رفضها الحضور في المناسبات العائلية و التجمعات الكبيرة نهاية بكونها لا تتوقف في الحديث مع زميلاتها عن الدراسة فالحب تقريبا لم يرها يوما و لم يدق بابها و لم يشغل و لم تكن تجد هناء أحدا يسمعها بعد التغير الكبير لأمها سوى مها و التي عادة ما تطأطآ الرأس إيجابا فقط في ما كانت خولة تكاد تجزم و بل تقسم بأن مها ليست أختهن و أن أمها تخبأ الأمر عنها و عنهن، فهي لا تشبهن بأي شكل من الأشكال أو بالأحرى لا تشبه بقية الفتيات و لكنها تبقى الوحيدة التي لا تسألها أمها أين ذهبت و اين جاءت و لا تراقبها و لا تقوم معها بأي حركة من الحركات الصارمة التي تنتهجها ضد خولة و هناء و ميساء رغم أنها و أمام أمها تحدث بقية زملاءها الذكور لساعات طوال و المفأجآة الكبرى لأخواتها هو أنهن يوم إستطعن حل هاتفها و هي نائمة بعد التمكن من إكتشاف كلمة السر وجدن لديها كمية واضحة من المراسلات مع الكثير من الاولاد و لكن بعد قراءتهن لازيد من ساعتين أو ثلاق من المكالمات مع جل أصدقاءها الذكور وجدو أن حتى رمز قلب واحد فقط لا يوجد بالرسائل الكثيرة و بل رغم الثرثرة عن هدا الاستاذ أو ذاك أو هاته المادة أو تلك لم تظهر يوما إعجابا بأحد و العكس صحيح لتقول خولة بعد ذلك البحث المطول بكل ثقة و يقين : أنا متأكدة بأن هاته الفتاة واحد من أمرين فإما مسحورة و يلبسها جن و أما سنكتشف أنها في الأخر متحول جنسي و بآنها ولد و ليست بنت لتنفجر فاطمة و بقية البنات ضحكا فيما خولة تتجول بنطراتها حولهن و علامات الجدية و الثقة مطبوعة على وجهها فهي متأكدة من أن نتيجتها قطعية و لا تقبل الشك و الجدال. 

أدخل لصفحتنا و أجب عن سؤال اليوم :  من هنا


فضلا و ليس أمر إدعموني :    من هنا

إنضموا لصفحتنا : من هنا

انضموا لتويتر : من هنا

إقرأ المزيد :

الطريقة السحرية للإسمتاع بالجنس الفموي

رواية الجسد المحرم الحلقة الرابعة و الخمسون

أحدث الملابس الرجالية الشتوية 2020 

خياط الفراش - الجزء الرابع -

خمس معلومات جديدة عن الإنتصاب و القضيب

قصص محارم : خياط الفراش - الجزء الأول -

خمسة أخطاء تنهي الحب و الجنس

الحب و المال

أطعمة الرغبة و الشهوة و الحب

أسرار الحب عن بعد

درجات الحب و العشق

جربا أرجوحة الحب

فستان سهرة و حمالة صدر 2020

أسماء و أم أسماء - الجزء الثاني -

قصة حب مع إمرأة عربية

قصة حب محرمة الجزء الثاني

هيثم و وئام و عثمان

كيف تخطف قلب إمرأة؟

كيف تواجهين تنمر الرجل؟

هذا رجل كذاب

أشياء يحرمك منها الزواج

عن حب يجذبك لهذا الرجل

هيثم و وئام و عثمان

سمات قصص الحب المعاصرة

لماذا أنت إمرأة عازبة و عانس؟

لماذا عليك أن تكون رجلا قاسيا؟

حركات جريئة يحبها الزوج

لماذا المرأة أقوى من الرجل؟

تصرفات لا تحبها زوجتي

رجل يقول سامحيني و أعتذر

أشهر روايات الحب العربية و العالمية

مفاتيح إثارة الزوجة لأقصى درجة




هل اعجبك الموضوع :

تعليقات