القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الجسد المحرم الحلقة الاربعة و ستون

 رواية الجسد المحرم

الحلقة الاربعة و الستون

قصص الخيانة, الخيانة الزوجية, رواية, قصص, محارم, الجسد, الحب, العشق
رواية الجسد المحرم الحلقة الاربعة و ستون


المصيدة

دخل عليها الشيخ فوجدها جالسة و هي مستندة مع الحائط و تقريبا تخبئ وجهها بنقاب منسدل عليه و تبدأ تتهلوس في الكلام و بدر يدعي خوفه عليها و بدأت هي بالصراخ و تقول : "أطلقوني، أطلقوا سراحي" بأعلى صوت..

بينما الشيخ يحاول آن يكلمها و يحاول تهدئتها من خلال قراءة القران و كلما رفع صوته بالقران تصنعت هي الهدؤء و فجأة في غفلة منه إذا بها تتسرح على الأرض كاملة و تبدأ بالتقلب على بطنها تارة و على ظهرها تارة، فيما بدر يحاول الإمساك بها و الشيخ لا يقوم سوى بقراءة القران و هي لا تزال تصرخ بنفس الكلمات...

إدعى بدر عدم قدرته على مشاهدة الأمر لأنه يرعبه فقام هو بالخروج و إغلاق الغرفة المزودة بالكاميرات عليهما لوحدهما... أكمل الشيخ قراءته للقران، بينما بدر خارج البيت تماما...

قامت من مكانها و لا تزال تغطي وجهها بالنقاب و جلست و هي مربعة رجليها و تبدأ تقول الكثير من الكلام الغير المفهوم و تبدأ بالبكاء و إذا بها تمسك يده و تقبلها و هي يقول لها :

- أستغفر الله يا إبنتي، ماذا تفعلين

فردت عليه بهدؤء و هي تغالب دموعها المصطنعة :

- جزاءك الله خيرا يا ومولانا و لكن صوته في داخلي لا يتوقف عن الصراخ و الكلام

فقال لها هو الأخر :

- من يكون هذا يا إبنتي

فقالت له :

- صوت غريب في داخلي، أعتقده جن يحبني و يعشقني و لا يريد أن يتركني أعيش حياتي الزوجية ككل الناس

فتبدأ بالإنهيار و البكاء ،فيما هو يقول لها :

- منذ متى و أنت تسمعينه

فردت قائلة :

- منذ أن كنت فتاة و لقد حكيت لزوجي الأمر منذ البداية و لم أجد حلا حتى اليوم

فقال لها الشيخ :

- ماذا يقول لك ذاك الصوت

فردت :

- يقول لي أنا زوجك و حبيبك و عليك أن تتطلقي الان و يبدأ يعطيني أوامر لا أستطيع أن أرفضها أو أقول له لا

و ما إن أراد الشيخ الكلام حتى بدأت في الصراخ من جديد و أصبحت مرة أخرى تتقلب في مكانها و تعيد الصراخ بنفس الكلمات و هي تقول :

- اطلقوني، أرجوكم أطلقوني.. سآنفذ كل ما تقولونه، فقط أطلقوني

بينما الشيخ إنطلق مجددا في قراءة القران بأعلى صوت و تلاوة الأيات و هي أمامه مرة تتصنع الهدؤء و مرة تمسك رأسها بكلتا يديها و تبدأ في الهلوسة بنفس الكلمات، قبل أن تقوم في إحضاء اللحظات و تقف في مكانها و إذا بها تقطع عبايتها التي ترتديها و هي تقول :

- إبتعد عني أرجوك، إبتعد

ازالت العباية كلها و إذا بها بقيت ببيجامة منزلية ملتصقة مع جسدها، لينظر الشيخ لتضاريس جسدها المثير، خصوصا بعد العناية التي أولتها لجسمها، ليجده الشيخ ينفجر انثوية و طرواة من صدر مشدود كتفحاتين معلقتين إلى خصرها البار من مكانه و إلى موخرتها التي نجذب الأنظار ناهيك عن حجم فخذيها و الشيخ لا يزال يقرا القران و هو يقول لها :

- إلبسي عبايتك يا أختاه أو إستري نفسك بأي شيء

فإذا بها ترد عليه و هي باكية :

- لا أستطيع يا شيخ، احس بأن الملابس مني نار مشتعلة تكوي جسدي، لا أستطيع يا شيخ

و لم يكد يتكلم حتى فتحت القطعة العلوية للبيجامة و يجد الرجل نفسه أمام ثدييها و هما بحمالات الصدر فقط و لم تتوقف عن ذلك بل حتى نزعت سروالها و بقيت بكولون خفيف فقط و بقيت جالسة في ركن الغرفة و هي تصرخ و تقول :

- أرجوك يا مولانا أنقذني أرجوك.. أنا أموت، أنا معذبة جدا يا مولانا

أدخل لصفحتنا و أجب عن سؤال اليوم :  من هنا


فضلا و ليس أمر إدعموني :    من هنا

إنضموا لصفحتنا : من هنا

انضموا لتويتر : من هنا

إقرأ المزيد :

رواية الجسد المحرم الحلقة الواحدة و الستون

وظائف نسائية تؤدي للدعارة

قصة حب مع رجل عاشق للأنتيك

خياط الفراش الجزء العاشر

أغرب قصص الخلع

ما أحلى الحب بدون مكياج

ألوان تشجع على الحب

الطريقة السحرية للإسمتاع بالجنس الفموي

أحدث الملابس الرجالية الشتوية 2020 

خمس معلومات جديدة عن الإنتصاب و القض

خمسة أخطاء تنهي الحب و الجنس

الحب و المال

أطعمة الرغبة و الشهوة و الحب

أسرار الحب عن بعد

درجات الحب و العشق

جربا أرجوحة الحب

فستان سهرة و حمالة صدر 2020

أسماء و أم أسماء - الجزء الثاني -

قصة حب مع إمرأة عربية

قصة حب محرمة الجزء الثاني

هيثم و وئام و عثمان

كيف تخطف قلب إمرأة؟

كيف تواجهين تنمر الرجل؟

هذا رجل كذاب

أشياء يحرمك منها الزواج

عن حب يجذبك لهذا الرجل

هيثم و وئام و عثمان

سمات قصص الحب المعاصرة

لماذا أنت إمرأة عازبة و عانس؟

لماذا عليك أن تكون رجلا قاسيا؟

حركات جريئة يحبها الزوج


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات